البشرة العادية 2017 أكتوبر

 

بشرة طفلك هى حماية له من العالم الخارجة. هى ايضا مصدر لتفاعل حواس الطفل مع بعضها. بما ان بشرة الطفل تعطى الحماية و تطور الحواس, لذالك فهى بحاجة الى عناية خاصة منذ الولادة .

و لكى تستطيعين ان تعطى الافضل و المناسب لبشرة طفلك يجب عليكى معرفة نوع بشرته اولا ثم أختيار المنتجات المناسبة لها

 

التعرف على البشرة العادية:

 

 

"البشرة العادية" هى ناعمة و لينة, حريرة الملمس. ليس بها اى علامات للجفاف او الحساسية.

 

فهم بشرة الطفل العادية

 

 

 

بشرة طفلك دائما ما تبدو جميلة و مثالية لاكنها فى الواقع حساسة جدا.

 

عند الولادة، الأطفال لديهم حاجز االبشرة غير ناضج. جلد طفلك حساس للغاية وعرضة للعوامل الخارجية اليومية، ولا يصل إلى المرحلة الأولى من النضج حتى سن الثانية.

بين الولادة والسنة الثانية، تكون بشرة الطفل ليست قادرة على الحفاظ على المستوى المناسب من الرطوبة التي تحتاجها لخلاياها لتعمل بشكل صحيح.

بشرة الطفل لديها مصدر غير متوقع من القوة عند الولادة: احتياطي من الخلايا الجذعية، فريدة من نوعها لمدة حياة كاملة، وتمكين الجلد لتجديد كل الحياة، ولكن ضعيفة للغاية وهشة حتى سن الثانية.

وقد ثبت علميا ان هناك طبيعة خاصة لبشرة الطفل بالمقارنة مع بشرة الكبار، وذلك بفضل برنامج بحوث موستيلا التي تمتد لأكثر من عقد من الزمان لدراسة بشرة رضع منذ الولادة

 

 

 

 

احتياجات بشرة الطفل الطبيعية

 

 

 

 

لتلبية احتياجات بشرة الطفل العادية بشكل كامل،قد وضع باحثون موستيلا العنصر النشط الطبيعي: الأفوكادو بيرسيوس. المكون المثالي لبشرة الأطفال، وللأفوكادو بيرسيوس وظائف عديدة  مثل درع لحمايه البشرة من العوامل الخارجية. وهو يساعد على تطوير الحاجز الجلدي، ويساعد ايضا على الحفاظ على مستوى ترطيب البشرة مع حماية احتياطي خلايا الجلد ضد الضغوط اليومية.

 

الافوكادو برسيويس هو عنصر نشط طبيعي حاصل على براءة اختراع وهذا هو نتاج ابحاث موستيلا، ويعمل

في وئام تام مع جلد الطفل ومثبت فاعليته  علميا

 

ترطيب بشرة طفلك منذ الولادة يوفر الحماية، وتنمية الحواس يوما بعد يوم. انها روتين بسيط , و ثبت علميا انه يساعدة طفلك على النمو والتطور بشكل صحيح

 

 

 

 

 

اكتشفى منتجات موستيلا للبشرة العادية

اكتشفى منتجات موستيلا للعناية بالبشرة العادية، خط كامل من منتجات الاستحمام و التنطيف لرعاية البشرة العادية من الرضع والأطفال يوما بعد يوم. منتجات هيبوالرجينيك، و تم اختبار تحت إشراف  خبراء الأمراض الجلدية وطب الأطفال، التي تجمع بين فعالية مع متعة الاستخدام  رائحة فريدة من نوعها.

 

التعليق على المقال

إرسال

يُرجى أيضا قراءة: